FRIENDS CAFE

music & all things in the world............... Admin : Mr.Bitar
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أدوار الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mr.Bitar
Admin
Admin


ذكر عدد الرسائل : 145
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 16/03/2008

مُساهمةموضوع: أدوار الحياة   السبت مارس 22, 2008 7:49 am

أدوار الحياة
أ نشأت نزهة

انسياب حبات الرمل في الساعة الرملية يشبه إلى حد كبير تتالي الأيام من عمر الإنسان يوماً بعد يوم شاء الإنسان أم أبى ، فالأيام تنساب من العمر وبالتالي تتغير مراحل الحياة وخلال كل مرحلة يقوم الإنسان بأداء دور معين من الأدوار الكثيرة والمتشعبة وعلى الإنسان أن يكون على درجة من الذكاء ليقوم بكل دور على أكمل وجه وبنجاح تام ، فإذا إستعرضنا حياة الإنسان منذ اللحظات الأولى لولادته نجد أن أول الأدوار التي عليه القيام بها (( الطفولة )) أي أن يكون طفلاً بكل ما في هذه الكلمة من معنى ، أقول ذلك لأن بعض الأطفال نراهم يسلكون سلوكاً أقل ما يقال عنه أنه غير طفولي فنجد بعض التعليقات تقول (( إن هذا الطفل أكبر من عمره )) ثم ينتقل الإنسان من دور الطفولة إلى دور المراهقة التي تفرض عليه أثناء التغيرات الهرمونية والفيزيولوجيّة في جسمه والتي تجعله يتعامل مع الآخرين بطريقة مختلفة وحتى مع نفسه أيضاً، هذا الدور الذي يتصف بالكثير من الحساسية والعنفوان والتمرد والإحساس بالذات لذلك فهذا الدور من أشد الأدوار تأثيراً على حياة المراهق وللأهل دور كبير في مساعدته على تخطيه بنجاح إلى أن يصل لممارسة دور الشباب الذي يفرض عليه الاندفاع والمغامرة والقيام بالأعمال الصعبة من بناء للذات والشخصية التي تتكامل شيئاً فشيئاً وعند الوصول لبناء الأسرة يجد نفسه يقوم بدور الأب أو ( تقوم بدور الأم ) وعليه أن يرشد ويربي أبناءه بعدما كان هو من يتلقى الإرشاد والتربية وعلية أن ينجح في ذلك ليجعل من أبنائه أفراداً صالحين في المجتمع .
وعندما يكبر الأولاد وتبرز شخصياتهم ليبدؤوا بأخذ أدوارهم الحياتية يكون هو قد أصبح على عتبة الدخول في دور الكهولة ثم الشيخوخة فيصبح دوره عندها يقتصر على إسداء النصح وتقديم الخبرة التي اكتسبها بمرور الأيام لذلك عليه القيام بالتصرف الحكيم أيضاً ، ثم يقترب الإنسان من الوصول إلى مرحلته الحياتية الأخيرة فعليه أن يترك مكانه لفرد جديد يكرر هذه الأدوار .
من خلال هذا الاستعراض للمراحل التي يمر بها الإنسان أثناء حياته نجد أنه ينجح في بعضها ويخفق في بعضها الآخر وكأن هذه الأدوار ما هي إلا أدواراً تمثيلية عليه أن ينتقل من أحدها إلى الآخر ويجيد القيام بها ثم التأقلم معها عند الانتقال بينها محاولاً أن يبرع بها كلها ، وهذا ما نراه أحياناً خلال استعراضنا لمسيرة حياة شخص ما حيث نقول ( إن فلان لم يعش طفولته ... أو ... لم يمر بمرحلة المراهقة الطبيعية ، ثم عاد أثناء الكهولة ليتصرف تصرف المراهقين . ) مثل هذه الحالات يمكن إدراجها على أنها فشل في أداء الأدوار وعدم القيام بها في وقتها المناسب وبالشكل الصحيح .
نستنتج من ذلك أن الإنسان السوي يجب أن يقوم بهذه الأدوار كلّها وفي وقتها ودون أن يختزل أي دور منها وان يخدم هذا الدور الذي يقوم به ويبرع به وينجح ، ثم عند الانتقال إلى الدور الحياتي التالي يجب أن يبدأ بداية جديدة مع هذا الدور الجديد مقدماً له جميع مستلزمات النجاح .
وأختم مع قول ديدرو : كادت الحياة أن تكون كوميديا لذيذة لو لم نكن نلعب فيها
دوراً..........

nashaatnazha@gmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://friendscafe.stationforum.com
 
أدوار الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
FRIENDS CAFE  :: CULTURAL & GENERAL SUBJECTS عامة وثقافية :: CULTURAL SUBJECTS مقالات ثقافية-
انتقل الى: